السبت 30 آذار (مارس) 2013
أبو صهيب في ذكرى يوم الأرض واستشهاد أبو يوسف القوقا

القائد العام لكتائب الشهيد عبدالقادر الحسيني :متمسكون بخيار الجهاد والمقاومة حتى تحرير فلسطين

السبت 30 آذار (مارس) 2013

بمناسبة الذكرى السابعة والثلاثين ليوم الأرض الخالد، بثت وكالة القسطل الاخبارية التابعة لكتائب الشهيد عبدالقادر الحسيني التصريح التالي للقائد العام للكتائب عضو القيادة العامة لتيار المقاومة والتحرير ومفوّض المكتب العسكري الأخ أبو صهيب حيا فيه الذكرى الخالدة وإصرار شعبنا على المضي في طريق الشهداء الأبرار متمسكا بحقوقه الكاملة وبوسيلته الأمضى حرب التحرير الشعبية وسيلة والكفاح المسلح أسلوبا، كما حيا فيها الأسرى وأكّد على وحدة شعبنا وإصراره على تجسيد هذه الوحدة رغم كلّ المعيقات المصطنعة كما استذكر استشهاد الأخوة القادة بيوم الوفاء لهم وفي غرّتهم قادة كتائب شهداء الأقصى المجيدة حيث يتزامن ذكرى استشهاد الأخ أبو يوسف القوقا.

وفيما يلي البرقية التي وصلتنا من الأخوة في القسطل:

[(متمسكون بخيار الجهاد والمقاومة حتى تحرير فلسطين في يوم الوفاء للشهداء القادة

أكد القائد العام لكتائب الشهيد عبد القادر الحسينى " أبو صهيب " على أن ذكرى يوم الأرض ويوم الوفاء للشهداء الذين قضوا على يد العدو الصهيوني أن فلسطين كاملة لا تقبل التجزئة والتفريط ., وان المقاومة ستحررها من بحرها إلى نهرها .

وأشار ابو صهيب في تصريح له أن الشعب الفلسطيني متمسك بعداله قضيتة وعلينا ان نتوحد فى خندق الوحدة الوطنية حتى دحر الاحتلال .

من ناحية أخرى شدد أبو صهيب على التمسك بخيار المقاومة , مؤكدا على أن الدرب الذي سار عليه القائد أبو يوسف القوقا هو دربنا جميعا حتى تحرير وطننا من يد الصهاينة .

أكد القائد العام لكتائب الشهيد عبد القادر الحسينى " أبو صهيب " على أن ذكرى يوم الأرض العزيزة الغالية والتي يستهدفها اللص الصهيوني نهاراً وليلاً منذ أن اغتصب سواحلها لا يمكن أن تعود بدون مواجهة المعتدي، وأن المواجهة المفتوحة مع كيانه بكل الوسائل الممكنة وفي مقدمتها الكفاح المسلح وبندادق الثوار والفدائيين المجاهدين، وفي أنصع سطورها وأسطع ملامحها الصدور العارية لجماهير شعبنا التي خرجت يوم الثلاثين من آذار، وأن لا مجال إطلاقا على طريق الحرية الذي تسير عليه أقدام الشعب المضحي، والذي تهتدي فيه بحرب التحرير الشعبية كما فعلت الأمم والشعوب التي نالت حريّتها، لا يمكن أن يترك العدو ليلتقط أنفاسه ولا أن يتمتع بالاحتلال المريح، لقد سقط الشهداء لكي تترسخ هذه الحقيقة ولكي تجاب هذه الوصية، والوفاء دين مستحق لا بد منه ومن أحق بالوفاء من أهل الوفاء أيها الفتحاويون الغيارى؟ لنجعل للأرض أسبوعا متواصلا من الفعاليات النضالية ابتداء من هذا العام، ليكن للأرض أسبوعا كاملا وليس يوما وحيدا، ليكن مهمة نضالية لترسيخ الذكرى وافتتاح موسم نضالي يضيف في بيدر الوطن.

وأبدى القائد العام لكتائب الشهيد عبد القادر الحسينى " أبوصهيب " دعمه لجهود المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية ورص الصفوف لمواجهة العدو في ظل ما تتعرض له مدينة القدس من اعتداءات متواصلة والمعاناة التي يعانيها أسرانا البواسل في سجون العدو .

عاشت فلسطين حرة عربية
المجد لشهدائنا الأبرار
الحرية لأسرانا البواسل
الشفاء لجرحانا الأبطال

وإنها لثورة حتى النصر

كتائب الشهيد عبد القادر الحسينى
)]

- وكالة القسطل: وكآلة الشهيد عبد القآدر الحسيني‎


نسخة من المقال للطباعة نسخة للطباعة
  • الصفحة الأساسية | الاتصال | خريطة الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 235 / 165994

    متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع مع المقاتلين   ?

    موقع صمم بنظام SPIP 3.1.5 + AHUNTSIC

    Creative Commons License

    visiteurs en ce moment

    "تصدر عن الاعلام المركزي_ مفوضية الشؤون الفكرية والسياسية والاعلامية - تيار المقاومة والتحرير - قوّات العاصفة_ حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح

    الموادالصحفية الواردة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي المجلة وجميع الحقوق محفوظة للمعركة- تشرين ثاني -2010